الإفراط في استخدام مطهر اليدين قد يزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا .. لماذا؟!

1 مارس 2020
الإفراط في استخدام مطهر اليدين قد يزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا .. لماذا؟!
عدن نيوز - خبرني :

حثت الهيئات الصحية مثل منظمة الصحة العالمية المواطنين على الحفاظ على ممارسات النظافة الجيدة وسط تفشي فيروس كورونا، لأن المرض الجديد هو التهاب في الجهاز التنفسي، ويعتقد أنه ينتشر في قطرات السعال بحسب.

أحد الإجراءات الوقائية الرئيسية هو غسل اليدين بالماء والصابون بشكل متكرر، واستخدام جل معقم اليدين إذا لم يتوفر الصابون والماء.

إلا أن متحدثاً باسم شركة كاو كوربوريشن للمنتجات الكيماوية، أكد بأن الإفراط في استخدام مطهر اليدين قد يزيد من خطر الإصابة، وذلك لأن المادة الكحولية الموجودة في المطهر يمكن أن تزيل البكتريا الطبيعية المفيدة التي تلطف الجلد وتساهم في قتل الفيروسات الضارة.

كما يمكن للإفراط في استخدام المطهرات الكحولية أن يلحق أضراراً بالبشرة عبر تجريدها من الزيوت والماء، وتحويلها إلى أيد خشنة وجافة.

وأوضح المتحدث الرسمي أن الجلد الجاف والتالف يمكن أن يصبح مرتعاً للجراثيم ويزيد من خطر دخول الفيروسات إلى الجسم من خلال جروح الجلد.

وأوصى المتحدث بغسل اليدين لمرة أو مرتين في اليوم بكمية معتدلة من الصابون لمدة 30 ثانية بدلاً من غسل اليدين عدة مرات في اليوم، وفق ما ورد في صحيفة إكسبرس البريطانية.