وردنا الان… التفاصيل الكاملة لاشتباكات حي البساتين بعدن.

29 يوليو 2017
وردنا الان… التفاصيل الكاملة لاشتباكات حي البساتين بعدن.

عدن نيوز - خاص:

اصدر النائب الاول لمدير امن العاصمة المؤقتة عدن وقائد شرطة البساتين بيان اوضح فيه حقيقة الاشتباكات التي شهدها حي البساتين مساء يوم امس الجمعة 28-7-2017م.

وجاء في البيان الذي حصل “عدن نيوز” على نسخة منه ان الاشتباكات حدثت بين افراد الشرطة على خلفية سجن احد المواطنين نتيجة لتداخل المهام.

واضاف البيان ان افراد الشرطة سيطروا على الموقف وتم حل “الاشكالية” حسب البيان إلا ان تعنت مديرية الامن وارسالها عشرات الاطقم والمدرعات لاستفزاز المواطنين واطلاق الاعيرة النارية والبحث عن افراد من شرطة البساتين اججت الموقف مما استدعى تدخل شخصيات في المقاومة الجنوبية حد تعبير البيان.

ولفت البيان الى تدخل نائب وزير الداخلية اللواء علي ناصر لخشع في هذه القضية.

وللتوضيح اكثر “عدن نيوز” يعيد نشر البيان كما ورد:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان توضيحي عن ماحصل في حي البساتين :

كل ماحدث اليوم في حي البساتين بالعاصمة عدن من فجراً وظهراً وعصراً ترويع للامنين في منازلهم دون اي وجه حق والسبب بسيط ان مشكلة نتجت بين افراد للشرطة داخل الشرطة على سجن احد المواطنين وفي تداخل للمهام في حينها تم حل الاشكالية ولكن ادارة الامن رفضت وارسلت القوات من كل حدب وصوب بعشرات الاطقم والمدرعات للدخول على اعراض المواطنين بهدف البحث عن مطلوبين وهو بالاصح لجنود تابعين لشرطة البساتين ففي عهد قيادتنا لشرطة البساتين لعامين ونصف لم نطلب اي تعزيز تعاملنا بضبط النفس بل واستشهد كثير من الجنود وجرح الكثيرين وكل هذا تنفيذاً لاوامر مدير الامن وادارة الامن بشكل عام ولكن مايحدث باختصار هو حالة الاحتقان التي يعيشها من يدير الامن في عدن وعدم التعاطي مع التعيينات الاخيرة بامر المقاومة الجنوبية التي رشحت عدد من الاسماء كنا في اولويتهم وتم رفعهم لوزير الداخلية ورئيس الجمهورية وتم اصدار القرارات لم نكن باحثين عن كراسي منذ تعيينا رفض مدير الامن ومن يعمل معه من محيطة الخاص ان يتعاون معنا وكانوا يتهربوا من كل الاستفسارات وعندها لاننا خرجنا للدفاع عن الوطن وتامينة من العصابات والخارجين عن القانون والارهاببيين واول من لبى نداء مدير الامن بمعركة تطهير المنصورة وقطع الامداد عن الارهابيين وكذلك تلبية لنداء الوطن في معركة تحرير الصولبان وقدمنا خيرة الرجال والدم الغالي لحفظ امن عدن وتامين كل ساكنيها واليوم لم نتوقع ان يحصل مايحصل وكنا نتمنى ان يتسع الجنوب لكل ابنائه وللحفاظ على النسيج الوطني واللحمة الجنوبية ودعم الاخوة بالتحالف العربي ودعم رئيس الجمهورية وحكومته لزمنا الصمت عن هذه الممارسات التي شخصنت امن عدن في اشخاص مغربين لدائرة ضيقة تتحكم بامن عدن لزمنا البيوت وتركنا لهم ادارة الامن وكل عدن الا ان توصلنا لشيء في حفظ الامن قدمناه لهم لاننا لانعمل لاشخاص بل لوطن واخر ثلاث عمليات اغتيال في عدن قدمتهم لادارة امن عدن ومديرها الاخ اللواء شلال علي شائع واليوم كل هذه المدرعات والاطقم لم تكن تبحث عن مطلوبين حسب تعبيرهم بل كانت لاستفزاز ومكافاة ابطال شرطة ومقاومة البساتين باهانتهم والتنكيل بهم وسلبهم للكرامة التي ناضلنا لاجلها منذ عام 1994م الى دحر الغزو العفاشي الحوثي بهزيمتهم في الحرب الاخيرة ولذلك كل هذه الحملات الامنية والترويع لم تجني سوى ارعاب النساء والاطفال ولم تقبض على احد فقط اتت هذه المدرعات وكان فيها جنود يطلقون النار بعشوائية لحي بطل مرء خشوم الغزاة ونكس رؤوسهم في ثراء البساتين ونحن من مسؤلية وطنية وتجاوب مع مبادرة ابطال المقاومة الجنوبية وقادتها الذين اتو للبساتين نزلت معهم عصراً والاشتباكات مستمرة وتم الاتفاق على الذهاب لنائب وزير الداخلية ومعي كل الجنود الذين طرحت اسمائهم في قضية انتهت ودياً بتنازل الاخ فتاح السليطي ودياً يوم امس وسلمت الجنود لنائب وزير الداخلية اللواء علي ناصر لخشع واخبرته ان مشكلة احد الجنود مع الاخ فتاح السليطي انتهت ودياً وان هذه القوات الضخمة التي نزلت هدفها اكبر من مشكلة الجنود ذكرناه سلفاً لذلك فقد اطلعت الاخ نائب وزير الداخلية اللواء لخشع ان على الدولة ان تقوم بعملها وان تضبط كل الامور التي تحدث والعنتريات الجوفاء التي لم ترهب سواء العامة من المواطنين العزل وان عليهم وضع النقاط على الحروف والزام الجميع بالحقوق والواجبات المتساوية واحترام الرتبة العسكرية وقرارات وزارة الداخلية والخضوع للنظام والقانون عبر الاعراف المتداولة في الدولة واخيراً حسب ادعاءات المواطن مصلح الذرحاني المكلف كقائد لشرطة البساتين الذي لايملك اي رتبة عسكرية تابعة لوزارة الداخلية بل يملك امر وهمي صدر بعد حرب عام 1994م كضابط في وزارة الدفاع رفضته اللجان الاخيرة المفوضة بتصحيح اوضاع الافراد والضباط الذي ادعى انني هددته وهذا غير صحيح ومحادثتي معه عبر الوتس اب وانا احدثه من داهم منازل المواطنين والدخول على اعراض الناس هل انت او اتت قوة من مدير الامن واننا لن نسمح بالدخول على منازل المواطنين فهناك تحريات وشرطة هي المخولة لمعاقبة اي اشكال داخل الشرطة هذا ماكان مني واتهام مصلح سبقة عمل اعلامي عبر ابواق مأجورة ارادت تشويه الحقيقة والنيل من كل الشرفاء الذي قدموا كل غالي ونفيس لتامين عدن وقبل تحريرها وهذه المكافاءاة التي ننالها اليوم فكيف لك ان لاتتعاون مع نائبك الاول كرفض للقرارات وبالشق الاخر تعترف بنائب مكلف كمديراً لشرطة البساتين ليمارس مهام المدير ولكم الحكم في هذه الجزئية اخيراً عدن امانة يافخامة الرئيس وكل مسؤولي الامن في عدن وكافة الويتها والاخوة بالتحالف العربي وقادة المقاومة فلا يجب تركها لاشخاص شخصنوا امن عدن ووضعوه كأمن خاص غير مرقوب الاقتراب منه او لعمل جماعيا فيه وانا مستعد لاي مسائلة قانونية والله على ما اقول شهيد العقيد علي ناصر ابوزيد ابومشعل الكازمي النائب الاول لمدير امن عدن وقائد شرطة البساتين الجمعة 28-7-2017م

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق