عاجل.. على خلفية الاحداث الاخيرة.. “حركة أحرار عدن” تصدر بياناً هاماً هذا نصه

7 مارس 2019
عاجل.. على خلفية الاحداث الاخيرة.. “حركة أحرار عدن” تصدر بياناً هاماً هذا نصه

عدن نيوز - متابعات خاصة:

اصدرت “حركة احرار عدن” بياناً هاما دعت فيه شباب عدن الى الالتحام والاصطفاف في وجه ممارسات القوات الاماراتية في عدن وايقاف نزيف الدم الذي يفتك بالمدينة منذ اربع سنوات.

ودعا البيان -الذي تلقى “عدن نيوز” نسخة منه- شباب عدن للخروج والمطالبة بقتلة الشاب “رأفت دنبع” والثأر” للعشرات من الابرياء الذين قتلتهم مليشيات الاحتلال الاماراتي بدم بارد وبتواطؤ من قبل الاجهزة الامنية”.

وأكد البيان ان الخروج بات اليوم “ضرورة لحفظ الدماء ووقف إنتهاك المنازل وخطف الابرياء، وخروج ضد الإنفلات الأمني وضد مسلسل الإغتيالات وضد العصابات التي تمتهن سطو الممتلكات دون وجه حق وتنهب الأراضي بقوة السلاح”.

وحذرت “حركة أحرار شباب عدن” في بيانها من اسمتهم “المحتلين والقتلة من مواجهة تلك المطالب العادلة لأبناء عدن ومن ورائهم أبناء الجنوب الأحرار بالقوة، ونؤكد أن أي تجاهل لمطالب شباب عدن الأحرار لن يفيد المحتلين والقتلة بل سنرفع سقف مطالبنا يوماً بعد أخر، وبإرادتنا سننفذ تلك المطالب بإذن الله”.

وطرحت الحركة في بيانها عدد من المطالب تمثلت بتسليم القتلة للعدالة وعزل يسران المقطري ومحاكمته والإفراج عن المساجين في السجون السرية والكشف عن المخفيين قسرياً وإحالة أصحاب القضايا للمحاكمة والكشف عن فرق الموت بعدن ورحيل كل من يديرهم بعدن فوراً دون قيد أو شرط.

“عدن نيوز” يعيد نشر نص البيان كما ورد:

بيان هام

الأخوة / أحرار مدينة عدن وأبطالها

الأخوة / شباب عدن رفاق الشهيد رأفت دنبع ..

تدعوكم حركة أحرار عدن إلى الإلتحام مع رفاقكم في كل الاحياء والشوارع، للإستمرار بالمطالبة بقتلة الشاب البطل الثائر رأفت دنبع، والعشرات من الابرياء الذين قتلتهم مليشيات الإحتلال الإماراتي بدم بارد وبتواطؤ من قبل الأجهزة الأمنية التي أصبحت اليوم جزءً لا يتجزأ من المليشيات الإجرامية التي ترتكب أبشع الجرائم بعدن.

الأخوة شباب عدن الأحرار إن خروجكم اليوم ضد الطغاة والمحتلين ونظام القتلة أصبح اليوم ضرورة لحفظ الدماء ووقف إنتهاك المنازل وخطف الابرياء، وإن خروجكم وتضامنكم مع أسرة الشهيد دنبع اليوم هو خروج ضد الإنفلات الأمني وضد مسلسل الإغتيالات وضد عصابات التي تمتهن سطو الممتلكات دون وجه حق وتنهب الأراضي بقوة السلاح.

أبناء عدن الأحرار لقد أثبتم بإحتجاجاتكم طيلة الثلاثة الأيام الماضية أن القتلة والمارقين أجبن وأوهن من أن يواجهوا الشارع العدني، ولقد برزت عدد من الظواهر والشائعات التي يقف ورائها المحتلين والقتلة والتي يهدف من ورائها الغزاة والمحتلين إيجاد ذريعة لقمع الإحتجاجات وإسكات الصوت الشعبي الذي لن يتوقف إلا بتوقف الإنفلات الأمني وخروج المحتل الإماراتي وتسليم قتلة دنبع مع قيادتهم إلى العدالة.

إننا في حركة أحرار شباب عدن نحذر المحتلين والقتلة من مواجهة تلك المطالب العادلة لأبناء عدن ومن ورائهم أبناء الجنوب الأحرار بالقوة، ونؤكد أن أي تجاهل لمطالب شباب عدن الأحرار لن يفيد المحتلين والقتلة بل سنرفع سقف مطالبنا يوماً بعد أخر، وبإرادتنا سننفذ تلك المطالب بإذن الله.

كما ندعو الجميع لعدم الخروج عن المطالب الحقوقية التالية:

تسليم القتلة للعدالة وعزل يسران المقطري ومحاكمته.

الإفراج عن المساجين في السجون السرية والكشف عن المخفيين قسرياً وإحالة أصحاب القضايا للمحاكمة.

الكشف عن فرق الموت بعدن ورحيل كل من يديرهم بعدن فوراً دون قيد أو شرط.

ولا ننسى أن نحذر حكومة الشرعية من أي إستغلال لمطالبنا ولتحركنا الشعبي العادل، وهو تحذير لكافة الأحزاب والتيارات المتربصة بمطالبنا الإحتجاجية.

صادر عن حركة أحرار عدن

تاريخ ٦/ ٣ /٢٠١٩م عدن

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق