مجلس الامن يطالب اطراف الصراع اليمنية بالالتزام بالقوانين الانسانية.

13 يوليو 2017
مجلس الامن يطالب اطراف الصراع اليمنية بالالتزام بالقوانين الانسانية.

عدن نيوز – متابعات

طالب مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة، أطراف الصراع اليمني بـ«الوفاء بالتزاماتهم، بموجب القانون الإنساني الدولي، والسماح الفوري وغير المشروط للمساعدات الإنسانية في كل أرجاء اليمن».

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها رئيس المجلس، مندوب الصين الدائم لدى الأمم المتحدة لي باودونغ، الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية لأعمال المجلس للشهر الجاري، عقب انتهاء جلسة مشاورات مغلقة عقدها المجلس بشأن الأزمة اليمنية.

وقال باودونغ إن «أعضاء المجلس أعربوا في جلسة المشاورات المغلقة، التي عُقدت اليوم، عن القلق البالغ إزاء الأزمة المدمرة في اليمن، لا سيما بعد تفشي وباء الكوليرا، ووصول عدد الحالات المشتبه بهم إلى أكثر من 300 ألف حالة إصابة».

وأشار إلى أن أعضاء المجلس أعربوا، في «نقاط صحفية» (نقاط شفهية يتلوها رئيس المجلس أو من ينوب عنه، عن «دعمهم للعملية السياسية في اليمن، باعتبارها السبيل الوحيد للخروج من الأزمة، ودعمهم لجهود مبعوث الأمم المتحدة إسماعيل ولد الشيخ».

وأردف، «دعا أعضاء المجلس، اليوم، إلى الوصول السريع والفوري وغير المشروط للمساعدات، واحترام القانون الإنساني، وطالبوا المانحين الدوليين بحشد التمويل اللازم لتغطية تكاليف الحاجات الملحة للشعب اليمني.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق