لتجنب كارثة بيئية.. الحكومة تطالب الأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين لصيانة خزان نفطي في الحديدة

محرر 325 يونيو 2019
لتجنب كارثة بيئية.. الحكومة تطالب الأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين لصيانة خزان نفطي في الحديدة

عدن نيوز - متابعات:

جددت الحكومة اليمنية اليوم الثلاثاء مطالبة الأمم المتحدة بالضغط على الحوثيين لصيانة خزان النفط العائم قبالة سواحل الحديدة غربي اليمن.

وفي خطاب جديد إلى أمين عام الأمم المتحدة طالبت الحكومة اليمنية بممارسة الضغط على الحوثيين للسماح بوصول فريق فني من الأمم المتحدة إلى خزان صافر العائم في رأس عيسى بمحافظة الحديدة.. حسبما ذكرت وكالة سبأ الرسمية.

وأكد نائب وزير الخارجية “محمد الحضرمي” في الرسالة أن جماعة الحوثي لازالت ـ منذ ٢٧ مايو ـ تمنع وصول فريق الامم المتحدة إليه لاجراء تقييم أولي لحالة الخزان الذي يتعرض للتآكل محذرا من التسبب بكارثة بيئية في البحر الأحمر ستؤثر على اليمن والاقليم.

وحمل المسؤول اليمني جماعة الحوثي مسئولية حدوث كارثة بيئية في البحر الأحمر وأكد حرص الحكومة ومطالبتها المستمرة منذ فترة طويلة بوضع حلول لهذه القضية الهامة وتقديمها كل التسهيلات للأمم المتحدة في هذا الشأن بانتظار تقييم الخبراء ليتم وضع حلول ناجعة لهذه القضية.

وترفض مليشيا الحوثي السماح للحكومة أو الأمم المتحدة بالوصول إلى السفينة صافر وتشترط مقابل ذلك حصولها على عائدات بيع النفط الخام المخزن داخل السفينة لكن مراقبين يرون أن الجماعة تريد إبقاء السفينة في مكانها من أجل التهديد بتفجيرها جراء أي هجوم بحري قد يشنه التحالف على الحديدة.

 
رابط مختصر