خطير جدا.. تعرف على اخطر 5 تسريبات ومن اطلقها..!!

10 يوليو 2017
خطير جدا.. تعرف على اخطر 5 تسريبات ومن اطلقها..!!

عدن نيوز - متابعات:

على امتداد الأيام والأسابيع القليلة الماضية دأب مطبخ الانقلاب الممول من ايرادت الدولة القابعة تحت سلطات الميليشيات على ترويج الشائعات الكاذبة بهدف النيل من الشرعية والتغطية على الانتصارات التي يحققها الجيش الوطني في عددا من الجبهات في مختلف المدن اليمنية .

وحول الهدف من هذا الشائعات يقول الناشط السياسي فيصل الحذيفي أن مطبخ التسريبات يهدف الى السيطرة على عقل المتلقي , وبالتالي فإن أسوأ النتائج للتسريبات هو فقد الثقة والخوف وسوء الفهم..وغياب القدرة على التركيز ..وإعداد الجمهور للقبول باي تسوية ظالمة ..

ينفذ الحذيفي أشهر التسريبات الأخيرة بقوله :

التسريب الأول ويشير إلى ان الحل السلمي سيفضي إلى تسليم السلطة إلى أحمد علي ..مع التأكيد على تفاهمات الإقليم والمجتمع الدولي بذلك , مشيرا أن تكرار التسريب يعمل على الاستسلام وإضعاف الشرعية والمقاومة والثوار وتهيئة الناس إلى قبول اي تسوية , مردفا : وهو تسريب متعمد لكن مضمونه مستحيل ..وعليكم أن لا تسمحوا بتسلل الشكوك إلى عقولكم ..

وتمثل التسريب الثاني بالقول أنه تم اعتقال عيدروس وبن بريك في الرياض ووضعهم تحت الاقامة الجبرية وسحب جوازات السفر , مشيرا أنه وبعدما ظل يتردد التسريب بكثافة ..ليتم الإعلان عن عودتهما إلى عدن لقيادة مسيرة الانفصال في تاريخ 7 يوليو والصدام مع السلطة الشرعية بدعم واضح من طرف إقليمي يعمد إلى وضع اليد على الجنوب وشواطئ اليمن , وبالتالي لا ينبغي الاستجابة لتداول الأخبار التي لا مصدر لها .

أما التسريب الثالث فشير إلى مقتل علي محسن الأحمر وإعادة نشر التسريب ..بالرغم من نقل أخبار رسمية عن نشاطات علي محسن اليومية ..ومايزال التأكيد على مقتله ساريا .

يقول الحذيفي في التسريبات التي رصدها يمن فويس أن التسريب الرابع يشير الرئيس هادي تحت الاقامة الجبرية ..وتمارس عليه الصغوط أن يوقع كلما يطلب منه ..ومعه بعض الشخصيات وقيادة بعض الأحزاب ..

والجمهور يصل بمثل هذه التسريبات إلى كونها حقيقة ..ويبني عليها فهم الأحداث السياسية ..ليبني عليها تصورات خاطئة..

وفيما يتعلق التسريب الخامس يرجعه الناشط السياسي إلى القول أن الحوثيين سيطروا على كل شيئ ..وان عفاش وحزبه صاروا تحت سيطرتهم , وهو ما يحمل الحوثيين وحدهم كل جرائم الانقلاب ..

وهو تسريب يهدف الى تبرئة أحد أطراف الانقلاب من جرائم مابعد الانقلاب ..

هناك تسريبات ..تعيد بناء تصورات ضلالية لدى المتلقي اليمني ..والتحكم بعقله ..واخضاعه إلى غسيل دماغ يكون معها مستعد لتصديق كل الروايات الأكثر تكرارا ..وهي مجرد تسريبات ..

ينهي الحذيفي حديثه بتنبيه الأطراف الأخرى وهي تملك وساىل أعلام جماهيرية إلى عدم المشاركة في إعادة نشر التسريبات لصالح طرف متحكم بتدفق نشر التظليلات..والظهور وسط المشهد بكل بلاه

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق