المتمردون يستبدلون تعليم القرآن الكريم بتعليم اللغة الفارسية في جامعة الحديدة

محرر 26 يونيو 2017
المتمردون يستبدلون تعليم القرآن الكريم بتعليم اللغة الفارسية في جامعة الحديدة

عدن نيوز - متابعات:

تأكيدا للتوجه الطائفي والمذهبي للانقلابيين، كشف أكاديميون يمنيون في الحديدة عن قيام ميليشيات الحوثي بإغلاق قسم القرآن الكريم في الجامعة واستبداله بتعليم اللغة الفارسية.

وأفصح مصدر أكاديمي لـ«عكاظ»، أن الأكاديميين في كلية الآداب في جامعة الحديدة وأقسامها المختلفة في مديريات زبيد وباجل تلقوا توجيهات بإغلاق قسم القرآن الكريم وعلومه وتحويله إلى قسم خاص لتعليم اللغة الفارسية.

وأوضح أن التوجيه الحوثي تضمن تهديدا بالتصفية الجسدية ضد أي محاولات لإثارة هذه القضية. من جهته، أكد القيادي في الحراك التهامي في الحديدة إيمن جرمش لـ«عكاظ»، أن الميليشيات الانقلابية لم تكتف بما يعانيه أبناء محافظة الحديدة من الجوع والفقر وغياب الكهرباء والأمراض القاتلة، بل عمدت إلى إغلاق كلية القرآن الكريم وتحويلها إلى كلية للغة الفارسية في محاولة لتدمير المجتمع من الداخل.

وشدد على أن تحرير الحديدة من الميليشيات الانقلابية بات مطلبا شعبيا.

وأضاف أن إغلاق قسم القرآن الكريم يكشف مخطط الميليشيات لتحويل المحافظة بكاملها إلى معسكر للميليشيات الإيرانية، بعد أن حولت الميناء إلى مركز عسكري وحرمت آلاف العمال الذين يعتمدون عليه كمصدر دخل رئيسي من العمل فيها.

 
رابط مختصر