هيئة التدريس بجامعة صنعاء تدين فصل 160 أكاديمي وتؤكد رفض التعسفات الحوثية

4 أكتوبر، 2018 9:19 مساءً
هيئة التدريس بجامعة صنعاء تدين فصل 160 أكاديمي وتؤكد رفض التعسفات الحوثية

عدن نيوز - متابعات:

دانت نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم أمس الأربعاء الإجراءات التعسفية التي تنتهجها قيادة جامعة صنعاء المعينة من مليشيا الحوثي بحق أعضاء هيئة التدريس في الجامعة ومساعديهم.

وقالت النقابة إن “قيادة جامعة صنعاء (المعينة من الحوثيين) تواصل إجراءات تعسفية بحق أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في الجامعة بشكل خاص وكافة منتسبيها بشكل عام”.

وذكر البيان أن قيادة الجامعة المعينة من مليشيا الحوثي فصلت تعسفياً160 عضو أكاديمي من أعضاء الجامعة دون مصوغات قانونية وفق اللوائح التنفيذية لقانون الجامعة في مسعى لإفراغ الجامعة من الكوادر الأكاديمية واستبدالهم بكوادر غير مؤهلة ولا تنطبق عليهم الشروط والمعايير الأكاديمية التي نص عليها القانون.

وحملت نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم رئاسة الجامعة المسئولية القانونية من جراء الفصل التعسفي بحق منتسبيها وإحلال كوادر غير مؤهلة لا تنطبق عليهم الشروط والمعايير الأكاديمية التي نص عليها القانون.

واستغربت النقابة الإجراءات الحوثية بحق الأكاديميين بالجامعة بينما بعضهم يمارسون أعمالهم في كلياتهم بكل تفاني في مثل هذه الظروف العصيبة والبعض الآخر يمتلكون إجازات تفرغ علمية مصدق عليها من مجالس كلياتهم.

وأشار بيان النقابة الى أن الخدمة المدنية التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي تحتجز مستحقات بعض مدرسي الجامعة بصورة غير قانونية وفي ظل حرمان أبناء أعضاء هيئة التدريس من الدراسة في الجامعة ومدرسة آزال التابعة لها الا بدفع الرسوم رغم إدراكهم لصعوبة الظروف التي يمرون بها.

وإزاء ذلك دعت النقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم كافة منتسبي جامعة صنعاء لمواجهة هذه التصرفات بشكل حازم والوقوف ضد أي إجراءات فصل أو تعيين مخالفة للقوانين واللوائح والمعايير الأكاديمية والإدارية.

كما أكدت تمسكها بحقها القانوني في اتخاذ كافة الاجراءات الكفيلة بالدفاع عن حقوق منتسبيها جميعاً بما في ذلك اللجوء إلى القضاء.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق