بيان هام من المجلس الاعلى للحراك الجنوبي يحيي فيه الحشود ويؤكد ان المجلس الانتقالي هو امتدادا للمد الشيعي في الجنوب

21 مايو 2017
بيان هام من المجلس الاعلى للحراك الجنوبي يحيي فيه الحشود ويؤكد ان المجلس الانتقالي هو امتدادا للمد الشيعي في الجنوب

عدن نيوز - خاص:

أصدر المجلس الاعلى للحراك الجنوبي “الحامل السياسي لقضية الجنوب” بياناً هاماً لأبناء الجنوب بمناسبة الذكری ال23 لإعلان فك الارتباط عن الجمهورية العربية اليمنية.

وفي البيان الصادر اليوم الاحد 21 مايو، اكد المجلس الاعلى للحراك الجنوبي بإن مايسمی بالمجلس الانتقالي هو مجلس تأمر وخيانة علی قضية الجنوب وجاء بدعم واتفاق من قویی الاحتلال في صنعاء لإجل ذبحها وإدعاء تمثيلها.

وحيا البيان جماهير وابناء الجنوب الذين احتشدوا من جميع المحافظات للمشاركة في مليونية ساحة العروض في عدن اليوم الاحد الموافق 21 مايو.

واكد المجلس الاعلى للحراك الجنوبي في بيانه على عزم واصرار شعب الجنوب في استعادة دولته، داعياً كل ابناء الشعب الجنوبي مواصلة النضال السلمي في اسبيل قضيته.

كما اكد ان قضية الجنوب ليست ورقة للمتاجرة او المقايضة بها. بل هي قضية أرض وثروة وهوية وتاريخ واستعادة دولة الجنوب التيي ضحی في سبيلها شعبنا الجنوبي بالألاف من الشهداء والجرحى.

ودعا المجلس  كل شعب الجنوب إلى عدم الانجرار خلف القوى التي تسعى لتحقيق مكاسب شخصية ضيقة ، مشدداً على ضرورة وحدة الصف الجنوبي واصطفاف كل القوى الجنوبية المؤمنة بالتحرير والاستقلال واستعادة الدولة خلف الحامل السياسي لقضية الجنوب المجلس الأعلى للحراك الجنوبي باعتبارة قائد مسيرة ثورة شعب الجنوب التحررية.

نص البيان:

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صادر عن المجلس الاعلى للحراك الجنوبي الحامل السياسي لقضية الجنوب

يا جماهير شعبنا الجنوبي الصامد ايها الزاحفون من كل مدن وحواضر الجنوب إلی عاصمتكم الأبدية عدن للمشاركة في إحياء الذكری ال23 لإعلان فك الارتباط عن الجمهورية العربية اليمنية . إن المجلس الاعلی للحراك الجنوبي إذ يحييكم ويثمن جهودكم وتحملكم لعناء السفر للوصول إلی عاصمتكم الأبدية عدن للمشاركة في هذا الحشد المليوني العظيم لتأكدوا للعالم أجمع عزمكم علی مواصلة نضالكم وثورتكم التحررية حتی تحقيق هدفكم السامي والمتمثل بالتحرير والاستقلال وإستعادة دولة الجنوب . وعلية ومن خلال هذا الحشد المليوني العظيم فإن المجلس يجدد علی الآتي:
1- عزم وتصميم شعب الجنوب علی مواصلة نضاله التحرري حتی تحقيق هدفة السامي والمتمثل في حقة بالتحرر والاستقلال وإستعادة دولتة
2- إن قضية الجنوب ليست ورقة للمتاجرة او المقايضة بها. بل هي قضية أرض وثروة وهوية وتاريخ واستعادة دولة الجنوب التي ضحی في سبيلها شعبنا الجنوبي بالألاف من الشهداء والجرحى
3- يدعو المجلس كل ابناء الجنوب إلى وحدة الصف الجنوبي واصطفاف كل القوى الجنوبية المؤمنة بالتحرير والاستقلال واستعادة الدولة خلف الحامل السياسي لقضية الجنوب المجلس الأعلى للحراك الجنوبي باعتبارة قائد مسيرة ثورة شعب الجنوب التحررية
4- يؤكد المجلس بإن مايسمی بالمجلس الانتقالي هو مجلس تأمر وخيانة علی قضية الجنوب وجاء بدعم واتفاق من قوی الاحتلال في صنعاء لإجل ذبحها وإدعاء تمثيلها
5- يؤكد المجلس بإن مايسمی بالمجلس الانتقالي لم يكتفي بمؤامراته السابقة مع قوی الاحتلال في صنعاء بل لازال يخطط لإعادتها مجددآ الی الجنوب
6- يؤكد المجلس رفضة القاطع لما يسمی بالمجلس الانتقالي الجنوبي والذي يهدف من خلاله أولئك النفر العودة إلى مناصبهم التنفيذية التي اقيلوا منها في سلطة الشرعية . والتي انتهجت فيها تلك القوى النفعية سلوكا” سياسيا” رخيص هدفه ذبح القضية الجنوبية واحتوائها تحت عباءة الشرعية وذلك في محاولة” منها لإضفاء شرعية قيادة ثورة شعب الجنوب وتمثيل قضيته!! والمتاجرة بدماء الشهداء و الجرحى وحرية الاسراء والمعتقلين

7- يؤكد المجلس الأعلى للحراك الجنوبي بإن ما يسمی بالمجلس الانتقالي هو امتدادا للمد الشيعي في الجنوب.

8- يدعو المجلس كل شعبنا الجنوبي العظيم إلى عدم الانجرار خلف تلك القوى المأجورة التي ظلت ولا زالت تنخر في جسد الثورة الجنوبية من خلال عملها على استنساخ وتفريخ لمكونات وهمية بهدف تشتيت وتمزيق وحدة الصف الجنوبي وتلك القوى عملت وتعمل على إذكاء المناطقية وزرع الفتن بين الجنوبيين واتخاذها لقضية الجنوب مطية” لتحقيق مكاسب شخصية ضيقة.

9- يجدد المجلس رفضة لكل المشاريع المنتقصة التي لا تلبي أمال وطموحات شعب الجنوب في الاستقلال واستعادة دولتة.

10- يتوجه المجلس بالشكر إلى دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية والملك سلمان بن عبدالعزيز على دورهما تجاة شعب الجنوب وقضيته

صادر عن المجلس الاعلى للحراك الجنوبي
ساحة العروض -العاصمة عدن
21 مايو 2017م

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق