التحالف السياسي الداعم للشرعية وأحزاب تعز تدين العملية الإجرامية التي استهدفت موظفي الصليب الأحمر

محرر 321 أبريل 2018
التحالف السياسي الداعم للشرعية وأحزاب تعز تدين العملية الإجرامية التي استهدفت موظفي الصليب الأحمر

عدن نيوز - متابعة خاصة:

ادان التحالف السياسي للقوى المساندة للشرعية وأحزاب محافظة تعز في بيان لها عملية الاغتيال البشعة التي تعرض لها مسؤول وحدة الحماية في بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر اللبناني حنا لحود في منطقة الضباب بتعز صباح اليوم السبت.

وقال بيان صادر عن التحالف السياسي الداعم للشرعية” إذ يعبر التحالف السياسي عن بالغ أسفه وحزنه لهذه الجريمة النكراء والتي تستهدف قيادات العمل الإنساني وجهود المنظمات الدولية فإنه يؤكد على ضرورة أن لا تمر هذه الجريمة دون إجراءات رادعة وصارمة بحق مرتكبيها والجهات التي تقف خلفهم”.

ودعا البيان رئيس الجمهورية ونائبه ورئيس الحكومة والسلطة المحلية وقوات الجيش والشرطة والاستخبارات بأن يتخذوا كافة الإجراءات الحازمة للقبض على خلايا التخريب وكل المشتبه بهم من الافراد والمجموعات الخارجة عن القانون.

ويشدد التحالف في بيانه” بضرورة التزام الحكومة وأذرعها العسكرية والشرطة بتقديم الحماية الامنية الكاملة لكوادر المنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني والإغاثي”.

نص البيان الصادر عن التحالف السياسي للقوى الداعمة للشرعية:

يدين التحالف السياسي للقوى المساندة للشرعية بمحافظة تعز بأشد عبارات الإدانة والاستنكار عملية الاغتيال الآثمة والبشعة التي تعرض لها مسؤول وحدة الحماية في بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر اللبناني حنا لحود في منطقة الضباب بتعز صباح اليوم السبت.

وإذ يعبر التحالف السياسي عن بالغ أسفه وحزنه لهذه الجريمة النكراء، والتي تستهدف قيادات العمل الإنساني وجهود المنظمات الدولية الكبيرة للتخفيف من معاناة المدنيين بسبب الظروف القاسية التي خلفتها الحرب، فإنه يؤكد على ضرورة أن لا تمر هذه الجريمة دون إجراءات رادعة وصارمة بحق مرتكبيها والجهات التي تقف خلفهم.

ويهيب التحالف بالأخ رئيس الجمهورية ونائبه ورئيس الحكومة وطاقمه الوزاري وأجهزتها المختلفة والسلطة المحلية في محافظة تعز وقوات الجيش والشرطة والاستخبارات بأن يعملوا بكل جدية وحزم على اتخاذ كافة الإجراءات الحازمة للقبض على خلايا التخريب التي تقف وراء هذه الجريمة وكل المشتبه بهم من الافراد والمجموعات الخارجة عن القانون.

كما يهيب التحالف بضرورة التزام الحكومة وأذرعها العسكرية والشرطية بتقديم الحماية الامنية الكاملة لكوادر المنظمات الدولية العاملة في المجال الإنساني والإغاثي، وتقديم الدعم الكامل والتسهيلات اللازمة لعمل هذه المنظمات نظراً للدور المحوري الذي تلعبه هذه المنظمات في التخفيف من آثار الحرب المدمرة على حياة المواطنين ومعيشتهم والمساهمة في توفير الخدمات اللازمة لاستمرار الحياة في المدينة.

وإذ يتقدم تحالف القوى السياسية المساندة للشرعية بخالص التعازي والمواساة لأسرة الفقيد الراحل حنا لحود ولمحبيه، ولكافة رواد العمل الإنساني والإغاثي الدولي والمحلي، ولأسرة الصليب الأحمر في اليمن والعالم، فإنه يؤكد على تقديره البالغ وتثمينه للدور النبيل الذي تلعبه المنظمات الإنسانية في مساعدة المدنيين المتضررين من الحروب والصراعات والكوارث الإنسانية التي تعيشها مناطق مختلفة من العالم واليمن في طليعتها.

كما يؤكد التحالف على أن هذه الجريمة هي استهداف لحياة مئات الآلاف من المدنيين في تعز المحاصرة، التواقين إلى مزيد من التكاتف الحقوقي والإنساني للتخفيف من مأساتهم ومساعدتهم في تجاوز الظروف الكارثية التي تعيشها المحافظة .

ويشير التحالف في هذا السياق إلى حالة الاستبشار التي سادت الوسط الحقوقي والإنساني بالاتفاقات التي عقدت مؤخراً بين السلطة المحلية في تعز وبعثة الصليب الأحمر لتبني عدد من المشاريع الخدمية الهامة في مدينة تعز، ويؤكد في هذا السياق على أن حادث اليوم يستهدف بصورة رئيسية إفشال هذه الجهود النبيلة والمساعي الحميدة لتحسين حياة المواطن.

وختاماً: يدعو التحالف السياسي للقوى المساندة للشرعية بعثة الصليب الأحمر في اليمن لتفويت الفرصة على من أرادوا استهداف تعز وسكانها الصابرين من خلال استهداف كل من يحاول مساعدتهم وفي الطليعة من هؤلاء بعثة الصليب الأحمر الدولي في اليمن.

مؤكداً في الوقت ذاته بان ثقافة الاغتيالات هي ثقافة دخيلة على أبناء محافظة تعز وستقف تعز بكل أطيافها في مواجهتها والتصدي لها.

داعياً في الوقت نفسه السلطة المحلية بتوفير الحماية للبعثة وفرقها العاملة في تعز المحاصرة، وتذليل العقبات أمام جهودهم الإنسانية النبيلة .

صادر عن تحالف القوى السياسية المساندة للشرعية

تعز – السبت – 2018/4/21م

 
رابط مختصر