ضغوطات مكثفة تمارسها مليشيا الحوثي لفرض التجنيد الإجباري على خريجي جامعة الحديدة

11 أبريل 2018
ضغوطات مكثفة تمارسها مليشيا الحوثي لفرض التجنيد الإجباري على خريجي جامعة الحديدة

عدن نيوز - متابعات:

كشف أكاديميون في نقابة هيئة التدريس بجامعة الحديدة “عن ضغوط مكثفة يمارسها قادة مليشيا الحوثي الانقلابية لفرض التجنيد الإجباري على خريجي الجامعة وفروعها في مديرية زبيد.

ونقلت صحيفة «عكاظ» عن الأكاديميين إن رئيس جامعة صنعاء السابق فوزي الصغير المعين من قبل الحوثيين “زارنا وحاول الضغط علينا لإجبار الطلاب خريجي الجامعة على الالتحاق بالتجنيد الإجباري وطلب كشوفات بأسماء الخريجين وهو أمر رفضناه جملة وتفصيلا”.

وأضاف الأكاديميون “أن الصغير لم يكتف بذلك بل حضر حفلة تخريج طلاب كلية التربية في مديرية زبيد أمس وكان يسعى من وراء ذلك إلى إجبار الطلاب على تقديم عناوين وأرقام هواتفهم للتواصل معهم وإلحاقهم عنوة بالمليشيات لكنه تلقى صفعة قوية برفض الطلاب هذا الأمر”.

وأوضح “أن حراس الصغير وعددا من مسلحي المليشيات رددوا الشعارات الحوثية قبيل إلقاء كلمته ورد عليهم طلاب الجامعة بالانسحاب من القاعة بعد ملاسنات ومشادات مع المسلحين الحوثيين مؤكدين أن الطلاب سخروا من وجود المليشيات التي سعت لتعكير احتفالاتهم وتحويل الجامعة إلى ثكنة عسكرية”.

وأشار الأكاديميون إلى “أن هناك ممارسات إجرامية ترتكبها المليشيات بحق المدنيين في مديريات زبيد والحسينية والمنصورة وبيت الفقيه والجراحي وجبل رأس مؤكدين أنها تجبر العشرات من العائلات على الدفع بأبنائهم إلى جبهات القتال تحت تهديد السلاح كما تحاول الضغط على طلاب الجامعات”.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق