شاهد أول صورة لضباط الحرس الجمهوري المحتجزون في الضالع، والزبيدي يطالب بالإفراج عنهم

12 فبراير 2018
شاهد أول صورة لضباط الحرس الجمهوري المحتجزون في الضالع، والزبيدي يطالب بالإفراج عنهم

عدن نيوز - متابعات:

نشرت وسائل اعلام محلية صورة تظهر العشرات من ضباط وجنود الحرس الجمهوري وهم في مقر احتجازهم بادارة أمن الضالع.

وكان العشرات من ضباط وجنود الحرس الجمهوري في طريقهم الى العاصمة عدن قبل أن توقفهم نقطة تابعة لإدارة أمن محافظة الضالع.

ورغم الضغوط التي مارسها البعض الا أن إدارة أمن الضالع ترفض الافراج عنهم والسماح لهم بمواصلة الطريق الى العاصمة عدن.

واحتجزت إدارة امن الضالع يوم الأحد 66 من كبار ضباط الحرس الجمهوري والأمن المركزي كانوا في طريقهم إلى عدن .

وقالت مصادر عاملة بإدارة امن الضالع لصحيفة “عدن الغد” ان الـ 66 ضابطا من قوات الحرس الجمهوري كانوا في طريقهم إلى الضالع حينما تم إيقاف سياراتهم من قبل نقطة تابعة لإدارة الأمن بالمدينة.

وأشارت المصادر إلى ان الضباط تم نقلهم إلى إدارة الأمن تمهيدا لإعادتهم صوب صنعاء إلا ان اتصالا من رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي “عيدروس الزبيدي” طالب فيه بضرورة السماح لهم بالمرور إلى عدن اوقف العملية.

وتسبب اتصال الزبيدي بانقسام في إدارة الأمن بالضالع التي طالب مسئولين فيها بالسماح للضباط بالمرور إلى عدن فيما رفض آخرون .

وقال مصدر في إدارة الأمن بالضالع للصحيفة ان شقيق الزبيدي ويدعى محمد قاسم الزبيدي وصل إلى إدارة الأمن برفقة قوة مسلحة بهدف إطلاق سراح الضباط المحتجزين.

وأوضح المصدر ان إدارة الأمن تلقت تهديدا بان طيران ” الامارات ” سيضطر للتدخل في حال مالم يتم الإفراج عن ضباط الحرس الجمهوري التابعين للمدعو طارق عفاش المحتجزين .

المصدرهنا عدن
 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق