مسلحون يعتدون على احد المستشفيات في محافظة الحديدة

12 نوفمبر 2017
مسلحون يعتدون على احد المستشفيات في محافظة الحديدة

عدن نيوز – متابعات

وصف مدير مستشفى الرشيد بمحافظة الحديدة الدكتور عبدالفتاح الجماعي  الاعتداء المسلح الذي نفذه أمين عام المجلس المحلي بمديرية الحوك ظهر اليوم الأحد بحق الموظفين والعاملين والطاقم الطبي والإدارية والاعتداء على الممتلكات بـ”الانتكاسة والخطيرة” جدا والتي لا يمكن السكوت عليها.

وقال الجماعي ان الحالة النفسية لجميع الموظفين في المستشفى سيئة جدا جراء الاعتداء الآثم والوحشي غير المبرر الذي تعرضت له الطاقم الطبي من قبل الجرب وعصابته المسلحة لأشخاص لا يراعون الناحية الإنسانية وخدمات المستشفى.

وأشار الى  أن الاعتداء المسلح بحق مستشفى الرشيد نتج عنه إصابة  خمسة أشخاص من موظفي المستشفى حالة أحدهم خطيرة ورافقه شتم وتهديد لكافة العاملين دون  وجه حق.

وأوضح مدير مستشفى الرشيد بالمحافظة ان ادارة المستشفى رفعت بمذكرة لقيادة المحافظة حول الواقعة وما تعرض  له  المستشفى من اعتداء ونهب لعدة براميل ديزل تابعة للمستشفى تستخدمها لتشغيل المولد الخاص بها وتم التوجيه فيها لإدارة البحث الجنائي لاستدعاء المذكور والتحقيق معه.

مشددا على ضرورة محاسبة جميع المعتدين وان يأخذ القانون مجراه وردع من ينفذ مثل هذه الاعتداءات بحق مشافي تقدم خدمة طبية وإنسانية خاصة تلك التي يكون ليس الغرض منها  سوى الابتزاز والنهب والسرقة.

هذا وقد اثار الاعتداء على المستشفى حفيظة المواطنين والمرضى والتذمر بين اوساطهم نتيجة ما قام به امين عام المجلس المحلي بمديرية الحوك المدعو الجرب وطالبوا قيادة السلطة المحلية والأجهزة الأمنية القيام بواجباتهم ومسؤولياتهم  ضد  أيا  من  كان  وتطبيق الإجراءات  القانونية  وعبروا  عن رفضهم لمثل هذه  الأعمال  واصفين إياها بأنها  خارجة عن النظام والقانون.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق