العقربي يمنع اسعاف المعتقلين في بير احمد ويقول: موتوا داخل السجن.. كيف أنتم مضربين عن الطعام وتشتوا تعيشوا

31 أكتوبر 2017
العقربي يمنع اسعاف المعتقلين في بير احمد ويقول: موتوا داخل السجن.. كيف أنتم مضربين عن الطعام وتشتوا تعيشوا

عدن نيوز – متابعات

منع مدير سجن بير احمد في العاصمة المؤقتة عدن اسعاف عدد من المعتقلين المضربين عن الطعام منذ 11 يوماً بعد تدهور حالتهم الصحية.

وقال مصدر امني في السجن إن غسان العقربي أنزل 4 معتقلين من على سيارة الإسعاف التي كانت تتجه بهم إلى مستشفى الجمهورية وأعادهم إلى الزنازين.

وذكر إن العقربي خاطب المعتقلين «موتوا داخل السجن.. كيف أنتم مضربين عن الطعام وتشتوا تعيشوا.. الانسان المضرب عن الطعام يجلس مضرب لما يموت.. ما ينفعش إضراب واسعاف».

ولفت إلى أن عدداً من المعتقلين أصبحوا في حالة حرجة وخصوصاً حسان ديان (مصاب بالسكر وأمراض القلب) وحسين نجيب (يعاني تكسراً في الدم) ومحمد طارق وأحمد سالم المحضار وهؤلاء الأربعة جرى انزالهم من على متن سيارة الاسعاف رغم أن حالتهم حرجة للغاية.

وإضافة لهؤلاء هناك خمسة معتقلين آخرين حالتهم الصحية متدهورة وهم عبدالله البدوي وعلي معاوية وحسين الحميقاني وخيري جامع وفادي إسماعيل وفق المصدر.

وقال المصدر إن طبيب عيادة السجن أوصى بنقلهم جميعاً للعلاج خارج السجن بعدما لاحظ تدهور حالتهم الصحية وأنهم أصبحوا يتبرزون دماً.

وذكر إنه «إضافة لهؤلاء تعرض عشرات السجناء لحالات إغماء وبشكل متكرر ويتلقون العلاج في عيادة بسيطة ملحقة بالسجن».

وذكر المصدر إن الضابط الإماراتي المسؤول عن السجون والملقب بـ«هتلر» زار السجن أمس الاثنين0 للمرة الثالثة خلال أسبوع والتقى بمسؤوليه دون أن يلتقي المعتقلين.

ورجحت المصدر أن تكون التعليمات بمنع إسعاف المعتقلين صادرة عن القوات الإماراتية في عدن.

وناشد عدد من أهالي المعتقلين المنظمات الحقوقية المحلية والدولية والتابعة للأمم المتحدة والصليب الأحمر من أجل التدخل لإنقاذ حياة أهاليهم وتقديم الخدمات الطبية التي تبقيهم على قيد الحياة.

وطالبوا بممارسة الضغط على السلطات الاماراتية وعلى الجهات الأمنية لاحترام المواثيق والقوانين الدولية وإحالة المعتقلين إلى النيابة لاتخاذ الاجراءات القانونية بحقهم والافراج عن المعتقلين دون تهم أو محاكمتهم.

كما طالبوا الرئيس عبدربه منصور هادي ورئيس الحكومة أحمد بن دغر بتحمل مسؤولياتهم تجاه المعتقلين والتدخل لإنفاذ القانون وعدم السكوت عما يجري من انتهاكات تجاه اليمنيين في السجون الأمنية الخاضعة لسلطة الإمارات.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق