تحالف الشر ينهار.. ومقتل 25 مختطفاً في معتقلات الحوثي

14 أكتوبر 2017
تحالف الشر ينهار.. ومقتل 25 مختطفاً في معتقلات الحوثي

عدن نيوز - عكاظ :

فيما يتفاقم تدهور الشراكة بين «تحالف الشر» في اليمن، أفصح القيادي الانقلابي حمزة الحوثي، عن امتناع حزب المخلوع عن التعاطي مع فريق التواصل المكلف من جماعة الحوثي بالتفاوض مع المؤتمر الشعبي لتسوية الخلافات المتفاقمة منذ أغسطس الماضي. وقال الحوثي أمس، إن حزب المؤتمر يرفض تكليف فريق مقابل دون توضيح الأسباب.

وتحدثت مصادر قيادية في حزب المؤتمر، عن ضغوط يمارسها أعضاء الحزب على المخلوع للانسحاب مما يسمى المجلس السياسي والحكومة الانقلابية. ولم يستبعد مراقبون يمنيون هذه الخطوة في ظل تدهور العلاقات بين شريكي الانقلاب، وإصرار الحوثيين على تنفيذ مخططهم للتخلص من صالح، وإحكام قبضتهم على مقاليد الأمور في صنعاء والمناطق غير المحررة، ولفتوا إلى أن عمليات الإقصاء لكوادر حزب المؤتمر من مؤسسات الدولة مستمرة.

في غضون ذلك، كشفت رابطة أمهات المختطفين، عن مقتل 25 مختطفاً تحت التعذيب في سجون مليشيات الحوثي والمخلوع، منذ بداية عام 2017. وأكد بيان صادر عن وقفة احتجاجية لأمهات المختطفين في مأرب مساء أمس الأول، أن قرابة ألف مختطف مخفيون قسرياً لدى المليشيات بينهم سياسيون وصحفيون. وطالب البيان، الحكومة الشرعية والمنظمات الدولية الداعمة لحقوق الإنسان بالضغط على الميليشيات لإطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسراً.

وحملت أمهات المختطفين الميليشيات الانقلابية، مسؤولية حياة وسلامة أبنائهن المختطفين والمخفيين قسراً، لافتات إلى ما يعانيه المختطفون وأهاليهم من أوضاع صعبة وتعذيب وظلم واضطهاد داخل سجون الحوثيين..

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق