الجيش الوطني يخوض معارك عنيفة في تعز والجوف ومقتل قائدين ميدانيين للمليشيا

12 أغسطس 2017
الجيش الوطني يخوض معارك عنيفة في تعز والجوف ومقتل قائدين ميدانيين للمليشيا

عدن نيوز - متابعات:

اندلعت معارك عنيفة، الجمعة، بين قوات الجيش اليمني من جهة، والحوثيين وقوات الرئيس  المخلوع علي عبد الله صالح، من جهة أخرى، في محافظتي الجوف (شمال شرق) وتعز (جنوب غرب).

وأفاد الناطق باسم الجيش الوطني في الجوف، عبد الله الأشرف بأن مواجهات ضارية دارت بين الطرفين  في جبهتي “الخنجر” و”العقبة” ببلدة خب والشعف منذ منتصف ليلة أمس وحتى ظهر الجمعة.

وبحسب الأشرف الذي صرح لـ”عربي21″، فإن المعارك الشديدة التي شهدتها الجبهتان، سقط فيها قائد ميداني لقوات الحوثي وصالح يدعى “محمد القاضي” وعشرات المسلحين بين قتيل وجريح. مشيرا إلى أن الجيش لايزال يحتفظ بخمس جثث تعود لمسلحين حوثيين قتلوا في المواجهات، بينهم جثة  القيادي “الحوثي”.

فيما خسرت القوات الحكومية أحد قيادييها الميدانيين في هذه المواجهات، وفقا للجيش الوطني

وفي تعز، تمكن الجيش الوطني، من إحراز  مكاسب جديدة على الأرض، بالسيطرة على أجزاء واسعة من منطقة مدرات قرب مصنع السمن والصابون غربي المدينة.

وأفاد بيان للمركز الإعلامي للجيش في تعز بأن الحوثيين وقوات صالح تكبدوا خسائر فادحة، في وقت تم أسر 8 مسلحين منهم.

وبحسب البيان فإن القوات الحكومية تواصل التقدم نحو نقطة الأمن المركزي (نقطة الهنجر) جوار مصنع السمن والصابون.

وكان الجيش اليمني في تعز قد أطلق قبل أيام، عملية عسكرية، لطرد مسلحي الحوثي وحلفائهم من الجهة الغربية من المدينة، بينما تشهد الجوف معارك متقطعة بين الفينة والأخرى بين الطرفين.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق