محكمة لبنانية تسجن طليقة زعيم داعش “البغدادي” لهذا السبب !

18 أكتوبر 2017
محكمة لبنانية تسجن طليقة زعيم داعش “البغدادي” لهذا السبب !

قالت وكالة الأنباء الإيطالية الثلاثاء، أن محكمة عسكرية في لبنان قضت بسجن طليقة ابوبكر البغدادي زعيم داعش، عاماً واحداً، بسبب استعمالها وثائق شخصية تعود لشقيقتها والاستظهار بها للدخول إلى لبنان.

ولكن سجى الدليمي التي اعتقلت في ديسمبر (كانون الأول) 2014، لن تعود إلى السجن، بما أنها أوقفت تحفضياً بعد القبض عليها، أكثر من عام.

وكانت العراقية سجى الدليمي، اعترفت عند اعتقالها بزواجها من إبراهيم عواد البدري المعروف بأبوبكر البغدادي، في 2008 قبل أن تطلب الطلاق بعد ثلاثة أشهر فقط من الزواج، بسبب ظروفه المادية السيئة، وعجزه عن أداء واجباته العائلية، خاصةً بعد حملها السريع منه.

وبعد الطلاق من البدري الذي أصبح لها البغدادي، زعيم داعش وخليفته، تزوجت العراقية فلسطينياً، يُدعى كمال خلف، وتسللت معه وابنتها من بغداد إلى لبنان.

وقضت المحكمة على الزوج أيضاً بالسجن عاماً، بتهمة الانتماء إلى تنظيم إرهابي، واستعمال وثائق مزورة لدخول الأراضي اللبنانية.

 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق