شعر تهنئة لأردوغان (سقط الرهان .. و أمان .. ياربي أمان)

آخر تحديث : الثلاثاء 26 يونيو 2018 - 4:57 مساءً
شعر تهنئة لأردوغان (سقط الرهان .. و أمان .. ياربي أمان)

عدن نيوز - شعر

سقط الرهان

سقط الرهان..

واجتاز شعبُ الفاتحين الإمتحان..

وتحقق النصر المؤزر..

للمظفر أردُغان

الله اكبر.. جلجلت في الأُفْق أصوات الأذان..

و أمان..ياربي أمان

شعب الأناضول العظيم..لإرثه الميمون جدّد

وعلى خطى (عبدالحميد).. وسابقيه..

مضى وأكّد

إقدام(أرطُغْرُلْ)..وشدة بأس فاتحه(محمد)

فاستبشرت بالإنتصار..

مآذن (السلطان أحمد)

الله أكبر..شنّف التكبير أسماع الزمان

وأمان..ياربي..أمان

تبّت يدُالمتآمرين من الأعاجم..

أو صهاينة العرب

تبّت أيادي الناقمين على العدالة

خاب مسعاهم.. وتب

كم أنفقوا..حِقدا على الأتراك..مُرّاً..

دونما أدنى سبب

والآن يجترُّون حسرتهم.. ونيران الغضب..

الله أكبر..حطم الأتراك ..هامة

كل خوّانٍ .. جبان

وأمان.. ياربي..أمان

ما سِرُّ هذا البغي.. والحقد الدفين

ألِأنَّ أردوغان حامل راية..المستضعفين.

ألِأنه..من ينصر الأقصصى..

ويشمخ في قضايا..المسلمين..

ألِأنه..عرّى مواقفهم.. وذُلَّهموا ..المهين..

الله أكبر.. خاب حكام العمالة ..

والهوان..

وأمان ياربي ..أمان

سِر .. ياحفيد الفاتحين..بتُركيا..

نحو الصدارة..

وأعِدْ..إلى الدنيا..مقاييس..

التقدم والحضارة..

والله عونُك.. ثم شعبُك..

وهو عنوان .. الجدارة

ودعاءُ من ظُلِموا.. من الأحرار..

والمستضعفين.. بكل ..قارة..

الله أكبرٌ.. حان وقت الفجر..

يا أحرار.. حان..

وأمان.. ياربي .. أمان..

🇹🇷 الشاعر/ أبو أمير اليماني🇾🇪

رابط مختصر
2018-06-26
امير حسن