ثلاثيات السفير والمبعوث بشأن اليمن

26 أكتوبر 2017
ثلاثيات السفير والمبعوث بشأن اليمن
عبدالرحمن النهاري
عبدالرحمن النهاري

عدن نيوز - كتابات:

الزيارات والتحركات الدولية خلال الاسبوع المنصرم بشأن الملف اليمني غامضة الملامح ولذلك تم طباخة و تسريب اكثر من صيغة لمبادرة بشأن حل الازمة اليمنية كل تلك الصيغ لم يعقب عليها أي مسؤل يمني من طرف السلطة الشرعية كون فاعلية الاجتماعات جرت بين ممثلي الاطراف الدولية والمبعوث الاممي لليمن من جهة وبين مسؤلي السلطة الشرعية من جهة أخرى في مقدمة جولة يقال بانها لبحث سبل حلول السلام وانهاء الحرب.

كما أن تصريحاً ولا تعقيباً صدر بالاثبات او النفي من قبل المسؤلين الدوليين ولا من جهة المسؤلين السعوديين حول تلك التسريبات عن المبادرات التي شغلت المتابع للملف اليمني وانتجت قلقاً سجلته الصحافة ووسائل الاعلام والتواصل الاجتماعي.

غير أن اللافت التباين بين ثلاثيات السفير الامريكي لدى اليمن والتي اسماها اسس حل الازمة اليمنية وصرح بها قبل يومين وهي:
1-ايقاف العمليات العسكرية
2- عدم اعاقة وصول المساعدات الانسانية
3-مرحل انتقالية تضم الجميع

وبين ثلاثيات اسماعيل ولد الشيخ في منشور بصفحته على الفيس بوك الليلة أشار إلى أن “هذه الخطوات تقوم على 3 ركائز هي:
1-إعادة العمل بوقف العمليات العدائية،
2- تطبيق تدابير محددة لبناء الثقة من شأنها التخفيف من
المعاناة الإنسانية،
3-العودة إلى طاولة المفاوضات بهدف التوصّل إلى اتفاق سلام شامل”

كما أن شيئاً يستحق ان نتوقف عنده ان ثلاثيات السفير الامريكي والمبعوث الاممي تطابقت في البندين الاول والثاني
واختلفت في الثالث
كما هو واضح اعلاه في ثلاثية كل منهما.
فما الذي يعنيه ذلك؟!!

من أوجه التباين كذلك ان السفير الامريكي أسماها اسس الحل
والمبعوث الاممي اسماها خطوات الحل

وتجاوز الاثنان اي اشارة للمرجعيات الثلاث لحل الازمة اليمنية وعدم الاشارة للشرعية الدستورية كنصاب حق امام تمرد وانقلاب باطل يجب اسقاطه.

الى اين تمضي الامور؟
في ظل هذا الغموض الواضح؟!!!

عبدالرحمن النهاري

بقلم - عبدالرحمن النهاري
 
رابط مختصر
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق