الله يقول والسيد يقول…

7 نوفمبر، 2019 7:39 ص
الله يقول والسيد يقول…
عدن نيوز – كتابات:

السيديقول :بإنهم ابناء واحفاد نبينا محمد .
والله يقول ( ماكان محمدٌ أبا احدٍ من رجالكم )
فهل نصدق الله ام نصدق السيد ؟

،،،،،،،،،،،،،،

= السيد يقول بأن ننسب الحسن والحسين الى النبي لانهم ابناء بنته

والله يقول ( ادعوهم لأبائهم هو اقسط عند الله )

فهل نقول بأن الحسن والحسين ابناء علي بن ابي طالب كما امرنا الله ان ندعوهم لإباهم ،. ام نقول ان الحسن والحسين ابناء الرسول كما قال السيد .
،،،،،،،،،،،،،،،،،

السيد يقول بأنه جاء في كتب اجداده بأن اهل البيت المذكورين في قول الله تعالى ( إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا ) هم النبي وآل علي بن ابي طالب ،

والله يقول ( يا نساء النبي لستن كأحد من النساء إن اتقيتن فلاتخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض وقلن قولا معروفا (٣٢) وقرن في بيوتكن ولاتبرجن تبرج الجاهلية الأولى واقمن الصلاة وءاتين الزكاة إنما يريد الله ليذهب عنكم الرجس اهل البيت ويطهركم تطهيرا (٣٣) واذكرن مايتلى في بيوتكن من ايات الله والحكمة إن الله كان لطيفا خبيرا (٣٤) سورة الاحزاب

؟ فهل نؤمن بكتاب الله ونقول بأن اهل البيت هم النبي ونسائه ، ام نؤمن بكتب اجداد السيد ونقول بأن اهل البيت الطيبين الطاهرين هم النبي وآل علي وذريته .

،،،،،،،،
السيد يقول بأن الله امرنا بالصلاة على النبي وآله

والله يقول ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا ايها الذين امنوا صلوا عليه وسلموا تسليما )

؟ فهل سنصلي على النبي وحده كما امرنا الله وكما بلغنا نبينا محمد ( عليه وحده الصلاة والسلام )

أم نصلي على النبي وآله كما امرنا السيد
،،،،،،،،،،،،،،،،

السيد يقول بأن الله اوحى الى نبينا محمد ( عليه وحده الصلاة والسلام ) ان يقول للناس بأن الولاية لعلي بن ابي طالب فقط

والله يقول ( إنما وليكم الله ورسوله والذين ءامنوا الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون (٥٥)ومن يتولى الله ورسوله والذين ءامنوا فإن حزب الله هم الغالبون (٥٦) يا ايها الذين امنوا لاتتخذوا الذين اتخذوا دينكم هزواً ولعباً من الذين أُتوا الكتاب من قبلكم والكفار أولياء واتقوا الله إن كنتم مؤمنين (٦٦) سورة المائدة

وقال الله تعالى ( المؤمنون والمؤمنات بعضهم اولياء بعض (٧١) التوبة

وقال الله تعالى ( يا ايها الذين ءامنوا لا تتخذوا الكافرين اولياء من دون المؤمنين أتريدون ان تجعلوا لله عليكم سلطانا مبينا (١٤٤) سورة النساء

؟ فهل اوحى الله الى نبيا محمد هذه الايات ، ام انه اوحى بأن تكون الولاية لعلي فقط ؟
وهل نعمل بكتاب الله الذي جعل الولاية لجميع المؤمنين الذين يقيمون الصلاة ويؤتون الزكاة وهم راكعون ، ام نؤمن بكتب سيد الحوثيين الذي جعل الولاية لشخص واحد ؟

،،،،،،،،،،،،،،،،،
السيد يقول بأن نتشيع لعلي بن ابي طالب وذريته .

والله يقول ( منيبين اليه واتقوه واقيموا الصلاة ولاتكونوا من المشركين (٣١) من الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاً كل حزب بما لديهم فرحون (٣٢) الروم

وقال تعالى ( إن الذين فرقوا دينهم وكانوا شيعاً لست منهم في شيء) سورة الأنعام

فهل نعمل بكلام الله ام نعمل بكلام السيد
،،،،،،،،،،،،
السيد يقول بأنهم احسن من يفسر القران . وإننا لن نفهم القران إلّا اذا فسروه هم لنا .
والله يقول ( ولا يأتونك بمثلٍ إلاٌ جئناك بالحق واحسن تفسيرا (٣٣) الفرقان

فهل تفسير وشرح (صلوا عليه ) هو ( صلوا عليه وآله )
وهل نحتاج شرح او توضيح او تفسير لقول الله (يا ايها الذين ءامنوا صلوا عليه ) لنفهم على من امرنا الله ان نصلي عليه . اعتقد بأن الاية واضحه ولاتحتاج الى تفسير ، فمن يقرأ هذه الايه يفهم بأن الله امرنا ان نصلي على النبي وحده ، واعتقد بأن اي عربي يسمعها سيفهمها حتى ولو كان لايقرأ ولايكتب ، فصدق الله القائل ( ولقد يسرنا القران للذكر )

يا سيد : لماذا تخرجون زوجات النبي من بيته ، واذا استطعتم اخراج نساء النبي من بيته فهل تستطيعون إخراج زوجة إبراهيم من بيته ، قال الله تعالى ( قالوا أتعجبين من امر الله رحمت الله وبركاته عليكم اهل البيت إنه حميد مجيد (٧٣) سورة هود
اليس اهل البيت في الايه هم ابراهيم وزوجته فلماذا تخرجون زوجات نبينا محمد من بيته . وهل إخراج نساء النبي من بيته وإستبدالهن بكم هو احسن التفسير !!

هل يصح ان تحرفوا القران لإعطاء انفسكم مكانة لم يعطها الله لكم ؟
فلم يأمرنا الله بالصلاة عليكم وإنما انتم من امرنا بذلك ،
ولم يحصر الله الولاية لعلي وإنما انتم من حصروها .
ولم يختصكم الله بالتفسير او الخمس وإنما انتم من اختص انفسكم .

ولستم اهل البيت المذكورين في الاية وإنما انتم ادخلتم انفسكم .
لم يقل الله بأنكم الطيبين الطاهرين وإنما انتم الذين زكيتم انفسكم برغم ان الله يقول ( ولاتزكوا انفسكم )

ولستم ابناء نبينا محمد وإنما انتم ابناء علي بن ابي طالب ،

فأذا قلتم بأن لديكم احاديث تثبت كلامكم ، فهذا حديث الله بين ايديكم ، ومن اصدق من الله حديثا ،

لماذا تفرقون بين الله ورسوله وتتهمون من يعمل بكتاب الله بأنه مخالف لنبينا محمد وانه يعصي نبينا محمد ،
فهذه الايات هي التي اوحاها الله الى نبينا محمد ( عليه الصلاة والسلام ) وهي الايات التي بلغنا بها نبينا محمد ، وهي ما ءآتانا نبينا محمد ، وهي ايات مفهومه لاتحتاج الى شرح او توضيح ، ولاتحتاج ايضاً الى تحريفكم ،

فأذا كنتم تؤمنوا بقول الله تعالى ( وما اتاكم الرسول فخذوه ) فعليكم ان تعملوا بهذا الايات وتتركوا ما علمكم ابائكم ،
واذا كنتم تؤمنون بأن هذه الايات اوحاها الله الى نبينا محمد ، فأعملوا بها واتركوا ماوجدتم عليه ابآئكم .
واذا كنتم تريدون طاعه وإتباع نبينا محمد فأتبعوا هذه الايات واعملوا بها ، واذا كنتم تريدون عصيان نبينا محمد فأتبعوا ما علمكم آباىكم .

واذا كنتم تؤمنون بأن الله انزل القران فأعملوا به ولاتكونوا كمن قال الله فيهم ( وإذا قيل لهم اتبعوا ما انزل الله قالوا بل نتبع ما وجدنا عليه آباءنا أولو كان الشيطان يدعوهم الى عذاب السعير (٢١) سورة لقمان

( ربنا إنا اطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلاء )
واخيراً : اذكركم بقول الله تعالى
( ومن أظلم ممن ذُكّر بآيات ربه فأعرض عنها ونسي ما قدمت يداه إنّا جعلنا على قلوبهم أكنةً ان يفقهوه وفي آذانهم وقراً. وإن تدعهم إلى الهدى فلن يهتدوا إذاً ابدا (٥٧) الكهف

واخيرا

– لماذا أعطى النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم مفتاح الكعبة لعثمان بن طلحة بن شيبة عند فتح مكة ولم يختص به بني هاشم ورفض عرض علي رضي الله عنه أن يكون بحوزة بني هاشم؟؟؟

– لماذا ذكر الله في كتابه الكريم نساء النبي ولم يذكر بناته ولا أحدا من أقربائه إلا عمه أبي لهب الذي وعده بدخول النار دون أن يذكر أبا جهل بذلك وهو رأس الكفر.

– لماذا قبض الله إبراهيم ابن النبي صلى الله عليه وسلم ولم يكتب له الحياة كما كتبها لأبناء إبراهيم إسماعيل وإسحاق عليهم الصلاة والسلام؟

– لماذا جعل النبي صلى الله عليه وعلى آله وسلم جعفر تاليا لزيد بن حارثة المولى غير القرشي في قيادة المسلمين في غزوة مؤتة؟

– لماذا أمر رسول الله أبا بكر من بني تيم أن يصلي بالناس ولم يأمر أحدا من أقربائه الهاشميين بهذا الشرف؟

– لماذا أشار المولى تعالى إلى صحبة أبي بكر في القرآن الكريم ولم يذكر فدائية علي الذي نام على فراش النبي صلى الله عليه وسلم.

– لماذا دخل النبي صلى الله عليه وسلم الكعبة عند فتح مكة هو وبلال وزيد بن حارثة اللذان كانا عبدين في الجاهلية ولم يدخل معه أحد من أقربائه في هذا الشرف وفي هذا اليوم المشهود؟

– لماذا ذكر الله المهاجرين والأنصار في أكثر من موضع في القرآن الكريم دون أن يذكر بني هاشم ولو لمرة واحدة؟

لماذا لماذا؟

هل لأن الهاشميين وأقرباء النبي أقل مكانة؟
بالقطع لا وبكل عبارات النفي ..
بل لهم مكانتهم الرفيعة العالية عند الله وعند الصحابة و عند المسلمين.

إذن ما هو السر؟؟

السر فقط لاغير هو إبعاد هذا الدين العالمي عن أي إشارة إلى وجود اختصاص عائلي واستئثار أسري.. !!
وتنقيته من شبهة الملكية الخاصة ودعاء التوريث قال الله تعالى:-
(مَا كَانَ مُحَمَّدٌ أَبَا أَحَدٍ مِنْ رِجَالِكُمْ وَلَٰكِنْ رَسُولَ اللَّهِ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ ۗ وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا)

فلم يجعل له أبناء من بعده لكي لا يفتن الناس بهم ويعتقدون أنهم ورثة أبيهم في الدين والدنيا ..!!
و سلامتكم