الله أكبرُ لاغدير ولا وصي

20 يوليو 2022
مفضل-الابارة
مفضل-الابارة
عدن نيوز - شعر - بقلم: مفضل الأباره

الله أكـــبـــر لاغـــديـــر ولا وصـــــي
سـقطت خـرافات الـردى الـمتلصصِ

وانـداح وعـي الـشعب صـبحاً هـادراً
يـمـحو ضــلالات الـدجـى الـمتربصِ

يـاعُـصبة الإجــرام والـبغي اخـرسي
لاتــهــتـفـي بــالــديـن أوتـتـقـمـصـي

مــن بـعـد هــذا الـيـوم لــن تـتمتعي
فــوق الـجـراح الـنـازفات وتـرقـصي

مــلَّــت مـسـامـعُنا أحــاديـث الـخـنـا
والإفـــك مــن دجَّـالـك الـمـتخصصِ

زعْــــمُ الــولايــة بــاطــلٌ وخــرافــةٌ
تــبــت يــــدُ الـمـتـقـولِ الـمـتـخرصِ

يـانـبتةَ الـشـيطان فــي يـمـن الـهدى
رسـيّـةً قـدِمـت مــن الـشرق الـقصي

هــي جــذر كــل الـمـؤبقات بـأرضـنا
وأســــاس كــــل مــهــدِّمٍ ومـنـغِّـص

يـاشـعـبنا إن شــئـت أن تـحـيا فـقـم
قـطِّـع جــذور الـمـؤبقات وقـصـقصِ

قـــــل لـلـعـمـيـل الــفــارسـيّ وآلــــه
هــذا الـحِـمى الـيـمنيُّ جـبـارٌ عـصي

يـاتـربــــة الـيـمـن الـعـظـيم تـطـهري
ومـــن الـسـموم الـنـاقعات تـخـلصي

وانـهض لـسحق الـظلم يـاشعب الإبا
بـالـبـنـدقـية ..بـالـخـنـاجـر..بالعِصـي

لا(خـــمّ) تـجـدي عـبـد(قمّ) بـارضـنا
كُـشف الـحجاب عـن العميل الأنقص

سـبـتـمـبر الـتـحـرير عــيـد غـديـرنـا
وبــــه الـــولاء لــكـل حـــرٍّ مـخـلـص

يــاشـعـبـنـا دُم ظـــافـــراً ومــــــؤزراً
ودمـاؤنـا مـهـما غـلـت لــك تـرخـصِ
___________________
مفضل الابارة