كلاسيكو مهم لإثبات قوة ووحدة BBC

آخر تحديث : الأحد 13 أغسطس 2017 - 12:10 صباحًا
كلاسيكو مهم لإثبات قوة ووحدة BBC
عدن نيوز :كووورة. 

الكلاسيكو اختبار مهم لإثبات قوة ووحدة BBCعودة الـ”BBC”، عنوان ينتظره جمهور ريال مدريد قبل مواجهة الكلاسيكو المنتظرة أمام برشلونة في ذهاب السوبر الإسباني مساء غدٍ الأحد، في وقت انتهت فيه أسطورة الـ”MSN” بعد رحيل نيمار عن الفريق الكاتالوني متجهًا إلى باريس سان جيرمان.

يعتبر ثلاثي الخط الأمامي في ريال مدريد والمكون من كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة وجاريث بيل، القوة الهجومية الأبرز في كرة القدم الأوروبية حاليا، وهو الثلاثي الذي خفت بريقه قليلا الموسم الماضي، بعد الإصابات المتلاحقة للنجم الويلزي، والمعدل التهديفي المنخفض للبرتغالي رونالدو في بداية الموسم.

وعاد بيل إلى أفضل حالاته البدنية قبل بداية الموسم الجديد، وقدم مباراة جيدة أمام مانشستر يونايتد الإنجليزي في كأس السوبر الأوروبي التي انتهت بفوز الملكي (2-1)، ويبقى عليه استعادة لمسته التهديفية أمام المرمى من أجل التذكير بالمستوى الذي قدمه في أول موسمين له مع المرينجي.

أما رونالدو، فاستعاد غزارته التهديفية في الأوقات الحاسمة من الموسم الماضي، وأدى اقتتاعه بأهمية حصوله على الراحة في المباريات السهلة طوال الموسم، إلى شحن بطاريات اللاعب، ليسترجع قدرته التهديفية من كافة المواقع وفي مختلف المناسبات.

وبالنسبة للفرنسي بنزيمة، فإنه ورغم تقييمه من قبل الجمهور على أنه الحلقة الأضعف في هذا الثلاثي، إلا أنه لا يقل أهمية عن زميليه، لا سيما وأنه يمنحهما الكثير من التمريرات المساعدة، كما لا يمانع تبادل المراكز سواء مع رونالدو أو بيل.

أرقام الـ”BBC” انخفضت نسبيا في الموسمين الأخيرين، فقد أحرز هذا الثلاثي 70 هدفًا الموسم الماضي إضافة إلى 22 تمريرة حاسمة في كافة المسابقات، مقابل 111 هدفا لثلاثي الـ”MSN” في برشلونة والمكون من نيمار وليونيل ميسي ولويس سواريز، إضافة إلى 51 تمريرة حاسمة.

انخفاض عدد مشاركات بيل الموسم الماضي أثر كثيرا على أداء ثلاثي الملكي ككل، فقد أحرز اللاعب الويلزي 9 أهداف طوال الموسم خلال 26 مباراة، وهو رقم لا يقارن مع رونالدو الذي بلغ مجموع أهدافه بكافة المسابقات 42 هدفا في 46 مباراة، مقابل 19 هدفا لبنزيمة في 48 مباراة.

هذه الأرقام ضعيفة نسبيا مقارنة بتلك التي حققها رونالدو وبيل وبنزيمة في موسم 2015-2016، عندما سجلوا 98 هدفا في 115 مباراة بكافة المسابقات إضافة إلى 34 تمريرة حاسمة، وتوزعت الأهداف على نحو التالي: 51 هدفا لرونالدو، 28 لبنزيمة، و19 لبيل.

أرقام الـ”BBC” مرشحة للارتفاع هذا الموسم، خصوصا في حال ابتعد أقطاب هذا المثلث عن الإصابات، لكن جمهور ريال مدريد يبدو من ناحية ثانية، أكثر اقتناعا باعتماد خطة اللعب 4-4-2، ما يعني اللعب بمهاجمين بدلا من 3، وذلك من أجل إشراك النجم المبدع إيسكو ومنح خط الوسط الزخم المناسب للسيطرة على منطقة المناورة.

ومع غياب لوكا مودريتش عن تشكيلة ريال مدريد في المباراة الأولى بكأس السوبر للإيقاف، سيحتفظ إيسكو في مكانه بخط الوسط، وأجرت صحيفة “ماركا” عبر موقعها الإلكتروني، استطلاعا أكد أن أنصار الفريق الملكي يفضلون إشراك الكرواتي الآخر ماتيو كوفاسيتش كلاعب وسط إضافي، على خوض المباراة بثلاثي المقدمة الشهير.

مهما كات طريقة اللعب، فإن رونالدو وبنزيمة وبيل سيحاولون تقديم أفضل مستوياتهم أمام الغريم التقليدي، من أجل التذكير بأهميتهم للفريق، والتأكيد على وحدتهم في ظل تفكك الثلاثي الآخر في الجهة المقابلة.

رابط مختصر
2017-08-13 2017-08-13
adennews