على هامش الائتلاف الوطني الجنوبي.. “شفاء الناصر” توجه رسائل هامة لقادة الإنتقالي ومن يدور بفلكهم

7 مارس 2019آخر تحديث : الخميس 7 مارس 2019 - 6:48 مساءً
على هامش الائتلاف الوطني الجنوبي.. “شفاء الناصر” توجه رسائل هامة لقادة الإنتقالي ومن يدور بفلكهم
شفاء الناصر
شفاء الناصر

عدن نيوز - مقالات:

هل من العقل والحكمة ان نترك تقرير مصير الجنوب وشعبه بأيادي جماعة تنكرت لهويتها اليمنية وتشبث بهوية وهمية \ لجماعة تستقوي بالخارج وبتبعية فاقت مبدأ التعاون المشترك \ لجماعه مناطقية قروية لاتؤمن بالديمقراطية ، وتحمل مشروع صراعات لن تسمح لشعب الجنوب ان يتذوق حتى مجرد الحلم او يرى يوما أفضل من الماضي التعيس \ لجماعة حولت عدن والجنوب بما تمتلكة من مليشيات مسلحة لساحة اقتتال وتمرد وانقلاب على الدولة والشرعية \ لجماعة لا تؤمن بالرآي الأخر وتعتبرالمخالفين لها عملاء وخونه واخوانجيه \ لجماعة من البهائم والمتطفلين وأصحاب الصوت العالي والجنوب حقنا لاشريك لنا \ لجماعة لاتعترف ان الحراك الجنوبي السلمي هوالحامل الحقيقي للقضية الجنوبية والداعي لاستعادة الحقوق المتوجبة لشعب الجنوب \ لجماعة لاتجيد سوى خطابات الكراهية والشطحات الثورية ، ولاخبرة لها بالعمل التنظيمي والسياسي ولا بالسلوك المدني الراقي ، ولم يكونوا يمتون يوماً للحراك بشيء \ لجماعة تسعى للتربع على عرش الحكم والسلطة جنوباً بقوة الحديد والنار \ لجماعة تعادي وتهاجم الرئيس الجنوبي هادي والرموز الجنوبية وتتحالف مع طارق عفاش \ لجماعة تريد ان تفرض في عدن واقعاً منفرداً شبيهاً بواقع الحوثي في صنعاء \ هل من العقل والحكمة ان نترك تقرير مصير الجنوب وشعبه لعيدروس وهاني واحمد بن بريك ولملس وشطارة والكاف وبامعلم والعطاس والمتردية والنطيحة ، ونتجاهل من ضحوا بالغالي والنفيس من رجال المقاومة الجنوبيه وصنعوا نصر 2015 ، او من اشعلوا شرارة الحراك والثورة الجنوبيه في 2007 ..

لقد حان الوقت ان يقول العقلاء من ابناء الجنوب لا للأصوات المجنونة .. لا لأختطاف الجنوب .. لا للمشاريع الخارجية الضيفة والصغيرة .. ان الجنوب وطن وهو ملك لجميع ابنائه ، وحرية الرأي والتعبير السياسي السلمي تكفلها كل القوانين والأعراف .. ومن حق الاطراف الجنوبيه الاخرى ان تشكل لها ائتلاف وطني ، ويكون لها مشروعها السياسي المعبر عن تطلعات الجنوبيين ، وتتحرك سياسيا وفق ماتريد ووفق المنهج السلمي في المنافسه .. ولا يعارض ميلاد الائتلاف الوطني الجنوبي حتى الان إلا الحوثي والانتقالي ومن لفّ لفّهم من الجنوبيين .

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *