العدو الحقيقي لليمن

العدو الحقيقي لليمن
تيماء الجرادي
تيماء الجرادي

عدن نيوز - كتابات:

#من يقف وراء عدم إستكمال تحرير باقي محافظات بلدنا، هو الاتحاد الاروبي، على رأسه بريطانيا، التي تخطط لاحتلال جديد لليمن أفهموا، صراع التقسيم يدار من جديد•

اليمن للحصالة البريطانية وبين الشقوق أقزامها، وسوريا لروسيا، والعراق والخليج في البرميل الأمريكي، ليبيا كيكة الاتحاد الاروبي ، وغاز الجزائر في الأسطوانة الفرنسية وباقي دولنا العربية تحت السكين (.ونحن العرب لنا السماء نلحسها)•

#شمال الكرة الارضية من الثروات ينظب واتجهوا لتفريغ الجنوب الفقير بالقدرات العلمية والعقلية الغني بالخامات، الشمال يتجه نحو الانتحار المناخي ونفاذ الموارد على المدى الطويل•

#وممايزيد الطين بلة ترك موارد الدول العربية مرهونة في أيادي الدول الإستعمارية، ياترى هل العرب أغبياء بالجين ؟!•

(بنسلمهم السكين ونقول أذبح)

#الآن بريطانيا تبتز الحكومة اليمنية بفلوسها وتشترط عليها الركوع لمن دمار اليمن أرضاً وانسان ( تكمل السرقة) ولا نستغرب هذا التصرف من الحقراء واللصوص القدماء هم الصوص الجدد•

#الحوثي مجرد أداءة لإيران حليف من؟؟ حليف الاتحاد الاروبي•

#بيرضوا إيران على حسابنا، وكدليل على تمسكهم بالاتفاق النووي معها•

#الاتحاد الاروبي لا يستطيع حماية مدنه من الهجمات الأررهابية، وداعش مجرد واجهة وستار للإرهاب الإيراني، تم الكشف مؤخراً عن خمسة الف حساب لداعش يدار من داخل أيران•

#ياترى لماذا داعش لم يوجه إي ضربة لداخل الأيراني؟ ؟؟ (الابن لا يقتل ولدتها)•

#خوف أروبا من الصورايخ الأيرانية في حال نشوب حرب، يدفعها ليكون سترة إنقاذ للحوثي كلما غرق وخسر، أوقفوا التحرير، هذا هو الغرب أوهن من بيت عنكبوت، والشرعية يطيع صاحب البلاط الملكي غصباً عليها ولا أشتغلوا بفزاعة الانسانية•

#لكن نقول لهم الأرادة الإلهية فوق الجميع وماضونا في التحرير (ولينصر الله من ينصره) اذا كانت عقيدتهم في الأرض الإفساد، والقتل فعقديتنا السلام القوي لا الاستسلام المذل•

#رحم الله القذافي وترابه لم يكن يهرطق أو يطلق كلام في الهواء حين قال إنها حرب وحملة صليبية بكرفتة 👔وبدلة•

#ياشعوب عالمنا العربي نحن اليوم بأمس الحاجة لصحوة عربية قومية أسلامية أحملوا سلاح اليد وسلاح العلم من جديد، العدو يعول على تفككنا على حدودنا التي صنعها ورسمناها بإيدينا أنظروا لتحادهم وإلى تمزقنا•

#لا نعتدي على أحد ونعتدي على من جاء ليحتل أوطاننا•

✍ #الأعلاميةتيماءالجرادي

رابط مختصر
2018-12-02 2018-12-02
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.